كيفية التعامل مع الأطفال في سن الصغر

كيفية التعامل مع الأطفال في سن الصغر

يعتقد البعض أن كيفية التعامل مع الأطفال بطريقة صحيحة هو أمر صعب للغاية ولكنه في حقيقة الأمر يحتاج بعض الإرشادات والنصائح والخبرة فقط لكي يتم التعامل بطريقه صحيحة.

 فقد نجد دائما أن الآباء يتعصبون على أبنائهم وهم يطلبون منهم القيام بعمل الواجبات المدرسية أو القيام ببعض الأعمال الآخرى وهذا أمر خاطئ ويجعل الطفل يمتنع عن تلبية رغبة الأب.

 فرفض الطفل القيام بعمل شئ ما يرجع في طبيعة الأمر إلى تصرف الآباء بشكل خاطئ مع الأطفال وليس العكس.

حيث أن الطفل منذ بداية ولادته لا يحب أن يكون مجبرا على فعل شيء لا يريده، فدائما نجد أن الأطفال يميلون بشكل أكثر إلى المرح والتسلية واللهو عن القيام بالأعمال الجادة.

لذا فيجب علي الآباء تقبل تلك الفكره حتي يستطيعون التعامل مع الأطفال بطريقة سليمة.

وللتعمق أكثر في هذا الموضوع فقد جئنا لكم بهذا المقال للتعرف على كيفية التعامل مع الأطفال بكل براعة وحكمة.

كيفية التعامل مع الأطفال

هناك بعض النصائح البسيطة التي تساعد الأبوين في تربية أطفالهم بطريقة صحيحة، والتي تجعل الطفل مطيعا بشكل كبير، ويقوم بجميع واجباته على أكمل وجه، ومن أهم تلك الأمور البسيطة التي يجب الأخذ بها ما يلي:

  • غرس الثقة بالنفس لدى الطفل منذ ولادته، حيث يجب على الأبوين أن يعطيان الطفل حرية الاختيار وتوليته بعض الأمور البسيطة التي يمكن القيام بها.
  • من الضروري جدا استشاره الطفل قبل فرض أي شيء عليه، وهذا من أساسيات كيفية التعامل مع الأطفال .
  • أن يتم الاستماع إلى الطفل قدر المستطاع وإلى متطلباته ومساعدته في حل مشاكله بكل سهوله ويسر دون اشعاره بان ذلك عقبة كبيرة.
  • عليك أيضًا بأن تقدم له المهام في شكل لعبة أو تحدي حتى يستطيع الطفل القيام بها، ويزداد اصراره على تنفيذها.
  • وضع الطفل بين عدد من الاختيارات يجعل منه شخصية قوية ويقلل بشكل كبير من عصبية وغضب الطفل، فاستشار الطفل في الأمور البسيطة كالطعام أو الشراب، يجعله بشعر وكانه شخص مسؤول ومحل ثقة من أبويه:
  • ضرورة الحرص على أن الطفل بقدر كبير من الحب المقدم له من قبل أبويه.
  • تقديم العطف للطفل من قبل الأب والأم يجعله يشعر بأنهم مقربين له ويخلق حال من من الود والصداقة المتبادلة بينهم.
  • من الضروري جدا عدم معاقبة الطفل أمام أشخاص آخرين، فهذا يضعف من شخصية الطفل، ويجعله يكن الحقد والعنف بداخله.
  • كما أن معاقبة الطفل أمام  أشخاص آخرين يجعله يشعر أن القيام بارتكاب بعض الأشياء الخاطئة أمام الغرباء أمر طبيعي.
  • ضرورة أن يتحلى الأب والأم بالأخلاق الحسنة فهم القدوة الأولي للطفل، كما أن الطفل يكتسب سلوكه وأخلاقه في الغالب من أبويه.

وبهذا نكون قد  شرحنا بشيء من التفصيل أهم النصائح التي تساعد في كيفية التعامل مع الأطفال وبخاصه منذ الصغر والآن دعونا نشرح كيف يمكن أن يتم التعامل مع مشكلة كثرة الحركة عند الأطفال.

كيفية التعامل مع الأطفال في سن الصغر

اقرأ أيضًا: طريقة التعامل مع الطفل العنيد.

مشكلة كثرة الحركة عند الأطفال

تعاني كثير من الأمهات من ان أطفالها يتحركون بشكل مستمر وغير طبيعي ويقومون بتصرفات مرهقة على مدار اليوم.

وفرط النشاط أو الحركة عند الطفل يؤثر على راحة الأم والأب لهذا دعونا نشرح بالتفصيل ما هي أهم العلامات التي تدل على أنه طفل يعاني من فرط الحركة وما تأثير ذلك عليه وكيفية التعامل مع الأطفال الذين يعانون من فرط النشاط والحركة.

فقيام الطفل بحركة مستمرة على مدار اليوم وبعض التصرفات الغير الطبيعية يرتبط ارتباطا مباشرا بأن الطفل يعاني من مشكلة فرط الحركة.

وذلك ليس بالمشكلة العصيبة كما يعتقد البعض ولكنه يدل سلامه نمو الطفل بشكل كبير.

ففرط النشاط أو الحركة عند الطفل لا يعني بالضرورة وجود مشكلة نفسية عند الطفل ولكن عندما يزيد النشاط عن الحد الطبيعي له فإنه لا بد من أن يتم ضبط تصرفات الطفل في هذه الحالة.

فكثرة حركة الطفل أمام الآخرين هو أمر مرهق ويعرض الأبوين للحرج بشكل كبير.

كما أن المشكلة تزيد بشكل أو بآخر عندما يرفض الطفل تقبل فكرةالذهاب للمدرسة بشكل مستمر.

فدائما نلاحظ أن الأطفال كثيري الحركة أو الذين يعانون من فرط في النشاط يكونون مرهقين عند التعامل معهم.

حيث نجدهم دائما يريدون أن يتحركوا وينتقلوا من مكان لآخر كما يصعب عليهم الجلوس في الفصل لوقت طويل، لهذا تعاني المدرسات والمدرسين دائما من الأطفال كثيري الحركة ويطلق عليهم اسم الأشقياء.

ولكن كيف نعرف أن الطفل يعاني من مشكلة فرط النشاط والحركة، حيث أن هناك بعض العلامات التي تظهر على الطفل الذي يعاني من تلك المشكلة، وهذا ما سوف نشرحه في السطور التالية وكيفية التعامل مع الأطفال من ذلك النوع.

كيفية التعامل مع الأطفال في سن الصغر
علامات تدل على أن الطفل يعاني من مشكلة فرط الحركة

هناك بعض التصرفات التي يقوم بها الطفل والتي تدل على أنه يعاني منه فرط الحركه وبدورها تساعد الأم في التعرف على صفات طفلها وتتعرف على كيفية التعامل مع الأطفال من خلالها.

ومن أهم تلك العلامات ما يلي:

  • زيادة الأخطاء التي يرتكبها الطفل على مدار اليوم، حيث إن الطفل الذي يعاني من فرط الحركة أو الذي يطلق عليه لقب الشقي يكون كثير الأخطاء وقليل التخطيط  قبل القيام بإرتكاب تلك الأفعال.
  • يحمل في داخله عدد كبير من الأعمال التي يريد القيام بها.
  • يعاني الطفل من قلة التركيز، فالطفل كثير الحركة يكون في الغالب مشغول بفعل أشياء أخرى، لهذا عند التحدث معه على غفلة، في الغالب لا يستجيب أو أنه سيرد بنعم فقط.
  • نلاحظ أن الطفل أيضا لا يقوم بترتيب مهامه على مدار اليوم، حيث أنه يقوم بعمل الواجب ثم يلعب ثم يشاهد التلفاز ثم يعود إلى الواجب مرة أخرى وهكذا، فهو غير منظم تماما لأن بداخله شغف إلى اللهو واللعب دائمًا.
  •  مهارات التواصل بينه وبين أقرانه قد تكون منعدمه، فهو يقوم بتصرفات غير طبيعية عندما يلعب أو يلهو مع أشخاص آخرين.
  • عدم قدرة الطفل كثير الحركة على الجلوس في مكان ما لمده تزيد عن نصف ساعة تقريبا، لرغبته في الحرطة واللهو.
  • يحاول الطفل أن يتحرك دائما وهو جالس، وإذا أصرت الأم أو الأب على أن يظل في مكانه، فإنه قد يتطاول الأمر إلى أن يصرخ الطفل ويعند كي يغادر المكان.

وبهذا نكون قد تعرفنا على أهم العلامات التي تدل على أن الطفل يعاني من فرط حركه وكيفية التعامل مع الأطفال الذين يعانون من تلك المشكلة.

دعونا نشرح الآن كيف يتم تعديل سلوك الطفل بكل سهولة.

كيف يمكنني تعديل سلوك الطفل

هناك بعض الأمور التي يمكن أن تقوم بها لكي تعدل من سلوك طفلك والتي من أهمها ما يلي:

  • أن يتم اختيار الألعاب المناسبة للطفل والتي تكون محببه له، فهذا من أهم أساليب كيفية التعامل مع الأطفال .
  • أنت تقوم بتعليم الطفل كيف يعبر عن شعوره الداخلى بدون بكاء.
  • مساعدة الطفل في تنظيم يومه وتعليمه كيف ينظم أشيائه.
  • عدم فرض أي أمور على الطفل لا يريدها، ولكن عليك بمشاركة الطفل وأخذ رأيه قبل اتخاذ القرار، فهذا يحسن من علاقة الأم والأب بطفليهما.

وبهذا نكون قد تعرفنا على كيفية التعامل مع الأطفال وبخاصة كثيري الحركة، يسعدنا أن تشارك برأيك هذا المقال، واترك لنا تعليق إذا كان لديك استفسار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربة التصفح الخاصة بك. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.