هل تعرف ما هي أضرار الموز للرضع ؟

هل تعرف ما هي أضرار الموز للرضع ؟

هل تعرف ما هي أضرار الموز للرضع ؟

من المعروف أن الفواكه من أهم الأنظمة الغذائية التي ينصح بتناولها من قبل الكبار والصغار وبخاصة الأطفال.

كما أن جميع الأمهات تحرص بشكل مستمر على أن تدخل الفواكه في النظام الغذائي لأطفالها.

ولكن يجب أن نعلم أيضا أن زيادة الكمية المتناولة من الفواكه التي يتم تناولها على مدار اليوم، قد تسبب بعض المشاكل الصحية للكبار والصغار.

ومن الجدير بالذكر أن من أهم الفواكه التي ينصح بتناولها دائما وبخاصه للأطفال الرضع هي الموز.

حيث أن الموز يحتوي على عدد كبير من الفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية التي تساعد على تقويه جسم الطفل بشكل سليم.

كما أنه يمد الجسم بالطاقة والحيوية اللازمة لأداء الأنشطة طوال اليوم .

ولكن من الجدير بالذكر أيضا أن الإفراط في تناول الموز بشكل يومي ومستمر عند الأطفال الرضع قد يعود بالسلب ويسبب بعض المشاكل الصحية التي تضر بصحتهم.

لذا فهناك كمية مسموح بتناولها فقط من الموز في اليوم لأطفال.

ولكن قبل أنا نتعرف على الكمية الموصى بتناولها من الموز للأطفال الرضع دعونا نشرح أولا أضرار الموز للرضع عند الإفراط في الكمية المتناولة.

أضرار الموز للرضع

كما نعلم جميعا أن الموز يحتوي على عناصر هامة جدا تساعد في منح الجسم الطاقة والحيوية اللازمة له.

وذلك عندما يتم تناوله بكميات معقولة، ولكن إذا زادت الكمية المتناولة عن الحد المصرح به بالنسبة للأطفال الرضع، فإنها قد تسبب ما يلي:

  • الإصابة بمرض البول السكري من النوع الثاني، وذلك عندما يكون كمية الموز المتناولة أكثر من اللازم، لزيادة مؤشر الجلايسيمي الخاص به الذي بدوره يرفع من مستوى السكر في الدم وبالتالي ينصح بتقليل الكمية المتناولة بالنسبة للأطفال الرضع.
  • احتواء الموز على كمية كبيرة من السعرات الحرارية يساعد في زيادة الوزن بشكل كبير لذلك ينصحون بتناول الموز لمن يعانون من النحافة.
  • لابد من تقليل كمية المتناولة حتى لا يصاب الطفل بمرض السمنة فيما بعد عند الكبر، وهذه من أهم أضرار الموز للرضع .
  • الموز يحتوي على حمض أميني يسمى تريبتوفان ذلك الحمض الذي يساعد على تقليل قدرة عقل الطفل على الاستيعاب لفترات طويلة، مما يؤدي إلى زيادة النسيان.
  • نتيجة لإحتوائه على كمية كبيرة من السكريات لهذا فعندما نزيد من الجرعة المتناولة من الموز للأطفال الرضع، فإن الطفل يصاب بالنوم لفترة كبيرة.
  • احتواء الموز أيضا على عنصر البوتاسيوم الذي يعمل على ارتخاء العضلات لفترة طويلة يؤدي إلى الشعور بالنعاس.
  • من أشهر أضرار الموز للرضع المعروفة بين الجميع هو الإصابة بالحساسية، حيث إنه يحتوي علي متلازمة الحساسية أو الطفح الجلدي نتيجة للإفراط في تناول الموز.
  • ينصح الأمهات دائما عندما يتناول الطفل الرضيع كمية من الموز، أن تلاحظ جسده إذا ظهر على أي أعراض حساسية أو طفح الحفاضات وذلك عند الأطفال الرضع.
  • يسبب الموز أيضا متلازمة التهاب الأمعاء وذلك نتيجة لتناول البروتين الموجود به وهي حساسية شديده التأثير بخاصة على الأطفال.
  • تظهر علي الاطفال أعراض الحساسية بعد تناول الموز  بحوالي ثلاث ساعات تقريبا لهذا فلابد أن نأخذ حذرنا جيدا.
  • من أهم أضرار الموز للرضع أنه قد يسبب حدوث بعض الغازات في البطن مما يؤدي إلى مغص حاد عند الطفل.
  • احتواء الموز الغير ناضج على نسبة كبيرة من النشا يسبب بعض الآلام إلحاده في البطن نتيجة لحدوث الإمساك عند الأطفال الرضع.
  • يسبب تناول الموز بشكل يومي ومستمر حدوث تسوس الأسنان عند الأطفال الصغار، وذلك بسبب تعلق النشا الموجود في الموز بين الأسنان لمدة طويلة، مما يساهم بشكل كبير جذب البكتيريا لها.

وبهذا نكون قد تعرفنا على أهم أضرار الموز للرضع ، دعونا نشرح سريعا أهم الأكلات التي يجب أن يتناولها الطفل منذ بداية ستة أشهر، وكيف يتم تقديمها له بطريقة صحيحة.

 هل تعرف ما هي أضرار الموز للرضع ؟

الكمية المسموح بها من الموز للأطفال الرضع

كما ذكرنا أن تناول الموز بكميات كبيرة بخاصة عند الأطفال الرضع قد يسبب المشاكل التي تحدثنا عنها، لذلك هناك كمية محددة لا يجب أن تتخطاها الأم وهي كالتالي:

توصى منظمة الصحة العالمية بأن يتناول الطفل ما بين كوب إلى كوبين تقريبا من الفواكه يوميا لكي يحصلوا على الفيتامينات والمعادن المهمة اللازمة لبناء أجسامهم.

لهذا فتناول موزتين بما يعادل تقريبا كوب ونصف من الفواكه للأطفال من سن خمس سنوات وحتى سن البلوغ فيما أكثر مناسب لكي يستفيدوا من عناصره.

أما بالنسبة للأطفال الرضع من بين ستة أشهر إلى سنتين تقريبا فتناول موزة واحدة يكون كافيا للحصول على الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها جسم الطفل من الفواكه، حتي نتجنب أضرار الموز للرضع


.

وبعد أن تعرفنا على الكمية المناسبة من الموز المسموح بها يوميا، و أضرار الموز للرضع عند الإفراط به.

دعونت شرح سريعا أهم الأطعمة التي ينصح بتناولها للأطفال من سن 6 أشهر.

أهم الأكلات التي يجب إعطائها للطفل من سن 6 أشهر

يجب على الأم بعد أن يتم طفلها 6 أشهر أن تدخل في نظامه الغذائي بعض الخضروات والفواكه الخفيفة والبسيطة بجانب حليب الأم.

ومن أهم الأطعمة التي ينصح الأطباء بان يتم اعطائها للطفل من سن 6 أشهر ما يلي:

  • الجزر المسلوق.
  • البطاطس المسلوقة.
  • البطاطا.
  • التفاح.
  • الفواكه الأخرى كالخوخ و الموز.
  • الأفوكادو.
  • الكوسا المسلوقة.
  • شورية الدجاج.

بعد أن يتم الطفل سنه تقريبا يتم تقديم بعض الأكلات الأخرى كالبيض و بعض اللحوم الخالية تماما من الدسم وذلك بجانب الحليب والعصائر أيضا وبعض المكرونات والأرز.

وبعد أن تعرفنا على أضرار الموز للرضع ، وأهم الأكلات التي يمكن تقديمها للأطفال، دعونا نشرح سريعا فوائد الفواكه للأطفال الرضع.

اقرأ أيضا:ما هي فوائد الموز للرضع وكيفية تقديمه لهم

هل تعرف ما هي أضرار الموز للرضع ؟

فوائد الفواكه للأطفال الرضع

تعتبر الفواكه من أهم الأكلات التي يجب أن تدخلها الأم في النظام الغذائي للطفل خاصة للأطفال الرضع أو من ستة أشهر وذلك:

  • لاحتوائها على الفيتامينات والمعادن المهمة التي تساعد في بناء جسم الطفل.
  • تحميه من خطر الإصابة بالأمراض المختلفة.

ومن أهم الفواكه التي ينصح الطفل بتناولها ما يلي:

البرتقال

  • من أهم الفواكه المعروفة بفوائده العظيمة واحتوائه على الفيتامينات المهمة، لذلك فهو يحمي الطفل من الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا وغيرها.
  • يحتوي البرتقال على الألياف التي تساهم في التخلص من الإمساك.
  • يحتوي على الألياف الغذائية التي تعالج عسر الهضم.

التفاح

  • يعتبر التفاح من أهم مصادر الحديد لذلك ينصح بأن يتناوله الكبار والصغار.
  • يجب تناول ثمرة من التفاح على الأقل يوميا لكي تمنع الإصابة بأي أمراض، لهذا فإن تقديم التفاح للأطفال الرضع أمر مهم.
  • التفاح يحمي الأطفال من خطر الإصابة بفقر الدم لاحتوائه على عنصر الحديد بنسبة كبيرة.
  • يحتوي التفاح على الفيتامينات والمعادن التي تعمل على تقويه الأنسجة الداخلية لجسم الطفل.
  • يساعد في تعزيز نمو عضلات الجسم .
  • التفاح يعتبر من أهم الوجبات المتكاملة العناصر الغذائية التي ينصح الأطفال بتناولها من سن 6 أشهر ويمكن تقديمه مسلوقا نيئا.
  • ينصح بتناول التفاح مباشرة بدون تقطيع حتى لا يفقد العديد من عناصره الغذائية.

بهذا نكون قد تعرفنا على أهم أضرار الموز للرضع وتعرفنا أيضا على الكمية التي يسمح بتناولها من الموز يوميا.

يسعدنا أن تشارك برأيك في هذا المقال واترك تعليق إذا كان لديك استفسار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربة التصفح الخاصة بك. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.